نشر في

زي ما كلنا عارفين إن الإنترنت والتكنولوجيا هي الإتجاه السائد في الآونة الأخيرة، عشان كده هى تُعتبر من أحد الركائز الأساسية اللي بتُساهم في تعزيز عملك وعلامتك التجارية واللي بالطبع هتزود من عملاءك المُحتملين. فـ من هنا ظهر الحاجة للـ "المُحتوى المرئي" واللي بيُعتبر إنعكاس لعلامتك التجارية. خلونا نشوف:

  1. الإحصائيات بتقول إن الأفراد بشكل عام، مخلوقات حسية وإن المُحتوى المرئي بيلفت إنتباهم واللي أكيد هيأثر على أرباح شركتك والعملاء المُحتملين،
  2. الجدير بالذكر أيضاً، إن الأفراد مع رتم الحياة السريع أصبحوا أكثر إنشغالاً ولديهم الكثير من الأعمال والإهتمامات لدرجة إنهم ليس لديهم الوقت الكافي لقراءة المُحتوى النصي. كمان الأفراد أصبح إعتمادهم الأساسي على الهواتف الذكية عشان يوصلوا للمعلومات المطلوبة، فـ بالتالي أصبح من الضروري عرض بياناتك بطريقة رائعة تجذب الإنتباه أو بمعنى أخر يجب الأخذ في عين الإعتبار تقديم وعرض مُحتوى رائع مُعتمد على المزج بين تصميم جذاب (ألوان) وكذلك مُحتوى نصي جيد،
  3. كمان الفيديو بيُساهم بشكل كبير في تعزيز عملك وعلامتك التجارية: يعني زي ما وضحنا سابقاً إن الصور ليها عامل كبير في جذب الإنتباه، فـ يا ترى تأثير الفيديو هيكون إزاي؟ الإحصائيات بتوضح إن من الممكن زيادة الإيرادات والأرباح بنسبة 86% من خلال تصميم فيديو رائع وذلك عند توجيهه للجمهور المُستهدف.

وأخيراً، يلعب التسويق الإلكتروني وخاصة "المُحتوى المرئي" دور هام في تعزيز علامتك التجارية والوصول إلى العملاء المُحتملين واللي بالتأكيد سيُزيد من نسبة أرباح شركتك.